وصف القلعة:

هي قلعة سورها من الأشجار المتدلية على سياج خشبية وبوابتها الخشبية تذكرك ببوابات سور الكويت وأرضياتها من الآجر القديم المعتق والأشجار تضلك من كل صوب وقنوات المياه الجارية تطرب أسماعك أينما تجولت تزينها تلك القباب الزجاجية المزينة بنقوش إسلامية تنقلك الى العصر الأندلسي وما إن ترفع رأسك حتى ترى الأسقف الزجاجية الملونة التي تعكس لك صفاء السماء نهارا ويجعل القمر المشع ليلا أكثر سحرا وعلى أطراف الأسقف نقوشا زجاجية تنقل لك أطياف قوس قزح طوال النهار.